Custom Search

صحاب البيت

الخميس، 29 أكتوبر، 2009

ما أصعب أن تهوى رجلاً بلا عنوان


الجزء الأول من قصه 
ما أصعب أن تهوى رجلاً بلا عنوان 



كانت لميس ممسكه بدفترها وتضع غطاء القلم بين أسنانها وتحاول أن تمسك بطرف خيط ذكرياتها لتسترسل بها وتكتب عنها كل ما تود أن تكتبه وتحاكى نفسها بقلمها فى سطور دفترها بنى اللون ,, فكتبت ..

دعنى أفكر قليلاً وأخبرك بما أشعر به .. تركتك منذ دقائق ولكنى أشعر بأننى أشتقت لك كثيراً أشتقت إليك أكثر من روحى أشتقت إلى صوتك إلى حديثك إلى همساتك ..حتى أننى أشتقت إلى صمتك  ما كنت أتخيل بأننى سأشتاق إليك كل هذا الحد فما مضى على ذهابك غير دقائق ثم عاودت لتقول لنفسها ,, فكيف لى أن أتعجب من هذا فأنا أشتاق إليك حين تكون معى فكيف لا أشتاق إليك أن غبت عنى..

دعنى أسترسل فى ذكرياتى وأتذكر كيف تقابلنا ..  لميس لميس هذا هو صوت أمى يحدونى أن أسترسل فى ذكرياتى معك ولكن لايهم فأنا أتذكرك وأن كان الكون حولى فما بالك أنا ونفسى فدائماً تكون أنتَ.. نعم أنتَ ونفسى ياحبيبى فأنا أهواك حتى وأن كان هواك سبب موتى فما أجمل أن تموت لكى تحى .. أراكَ تضحك الأن ياحبيبى فهذا الكلام عن الحب والمشاعر لطالما سخرت منه ,, فكثيراً ماكنت تقول بأننى لى فلسفه فى الحب وأجيبك وما الحب إلا فلسفه تميتنا فيها حتى نحيا بها ..  أنا أضحك الأن ولكنك تتسأل لماذا الضحك ,, هل تتذكر يوم تقابلنا أنا وأنتَ كنت أبكى نعم أول مره قد شاهدتك بها كنت أشبه بطفل يذهب إلى المدرسه ليومه الأول .. كنت اعانى ألم الزائده الدوديه ونقلت إلى عياتك فكانت هى الأقرب من بيتى ..  أتتذكر يوم جئت إليك ,, الأن بالتأكيد تتذكره .. دعنى أفكر قليلاً  فأنا لا أتذكر ملامحك يومها وهل كنت واعيه حتى أتذكر أو لا ؟؟. ما أتذكره هو أننى أستفقت فى اليوم التالى ووجدتك مبتسماً تلك الأبتسامه الهادئه وتنظر إلى من أعلى نظارتك وكأنها تعيقك عن النظر إلىّ .. تقول لى
-         كيف حالك اليوم ؟!.
وأجبتك :
-         بخير ولكن جرحى يؤلمنى كثيراً يادكتور ..
فقلت أنتَ :
-         هذا يحدث بعد زوال مفعول المخدر. ومن ثم أمسكت بمعصمى وضغط بأبهامك عليه حتى تستمع إلى نبضات قلبى .. يحدونى الأن سؤال لطالما عجزت عن الأجابه عليه .. لما كانت يداك باردتان دائماً حين تهيم بالأمساك بمعصمى لتختبر دقات قلبى ..فكانت أناملك دائماً بارده كالثلج .. لا أخفيك سراً أريد أن أقوله لكَ منذ زمن بعيد سأشاطرك أياه الأن فلا تغضب وأن كنت لا أعلم هل ستغضب حقاً أم ستضحك؟. ولكنى سأقوله لكَ فقد مللت أن أحتفظ به داخلى .. أتتذكر حين تقوم برفع ملابسى لكى تقوم بالكشف على الجرح حينما كنت تقوم بوضع أناملك البارده على جسدى كان جسدى يقشعر منك ولا أعلم لما أقسم لكَ بأننى لا أعلم لما كانت تسرى فى جسدى موجه قشعريره فينتصب شعر رأسى فأقوم بأخفاء عيونى عنك حتى لا تفضح أمرى ..

هل تتذكر يوم جئت إليك وأمى فى عيادتك وبعد أن أنهيت كشفك علىّ طلبت يدى وأنتَ تقوم بكتابه الروجته وتضع عيونك بها وكنت ماتزال تكتب بها وتقول لى أريد أن أتزوجك فخيل إلى بأنك تحاكى نفسك تصورتك حينها مجنون أو شئ من هذا القبيل ولكنك رددتها كثيراً حتى قلت لكَ نعم أقبل فقمت برفع عيونك إلىّ وتنظر لىّ من أعلى نظارتك وكأنها شخص أخر ينظر منك .. وضعت يدى على وجنتى وقلت نعم حتى ضحكت أمى علينا ..




وإلى اللقاء مع الجزء الثانى عشان نعرف لميس هتكمل حياتها أزاى ؟؟



أتمنى أن تنال اعجابكم


جميله المصرى

هناك 8 تعليقات:

  1. هاقول مساء الخير على اعظم مدونة وعلى ابرع اديبة ...
    كالعادة دايما قصة مشوقة وتدعو للاثارة ...
    كثيرا مانا لا يحب ان يسمع تتر النهاية فى المسلسلات الكبيرة لانها تقول ليه (( استنانا بكرة ياحلو عشان هانكمل )) لكن ماباليد حيلة ..
    لا اريد ان اتوقع مافى الجزء الثانى لكن انه يبدو انه سيكون صراع بداخل لميس مابين حبها ومابين اهتمام الاخرين بها فى وقت تجاهل اقرب الاشخاص لها ..
    لا اعلم من اين جئيتى بهذه الفكرة الجرئية والمثيرة وهذا الصراع النفسى
    لكن انتى كما تعودينا على المواضيع الجميلة والمشاعر المتأججة وهذا ليس بالجديد ....
    لا اعلم هل احيي قلمك ام فكرك ام هذه المدونة الرائعة لانها تعرض لنا اجمل مانقرا واروع مانشاهد ..
    الي الامام دايما بالنجاح والتوفيق .
    لكن ندعو الله ان يصبرنا حتى نعمل مافي الجزء القادم فلا تبخلى علينا بجهدك ولا تقصرى فى نهجك الرائع والواصف والمشوق لان من اعطى الكثير يعيبه ان يعطى بعد هذا القليل ..
    ولكي تحياتي


    اخوكي : No Name

    ردحذف
  2. السلام عليكم
    أخى الكريم نو نيم

    بجد سعيده جداااااااا أن القصه نالت اعجابك وأستحسانك

    والله كلماتك تصيبنى بحاله من العجز أمامها فأقف حائره لا أستطيع الرد عليها

    هناك صراعات من حولنا وفى أنفسنا حتى مع أقرب المقربين لنا

    أتمنى أن تنال باقى القصه اعجابك يارب

    ويارب كل ما أكتبه ينول اعجابك

    أنتظرنى قريبا مع الجزء الثانى منها

    تسلم أيدك

    أختك جميله المصرى

    ردحذف
  3. فعلا حاجه صعبه اوى لما يكون فيه اتنين اخوات وحبيبه
    اكيد الواحد متوقع بعض النتايج
    بس اتمىن انى اقرا كل حاجه لان بصراحه تفاصيل القصه بتزود من جمالها وبريقها
    وفعلا الرقى فى التفكير بيؤدى للرقى فى الاداء والكتابه
    ربنا يخليكى دايما كده وتكتبى احسن قصص
    وبجد نفسى اخلص الهديه بسرعه واوريهالك
    بس الاول تخلصى القصه ده عشان عجبانى مووووووووووت
    ali

    ردحذف
  4. السلام عليكم

    ربنا يخليك ياعلى سعيده ان القصه نالت اعجابك

    ويارب باقى القصه تنول اعجابك

    وان اشاء الله قريب هحط الجزء الثانى منها

    تسلم ايدك

    ومستنيه الهديه ههههههههههههههه خلصها الاول وانا احط الجزء ههههههه

    تسلم ايدك والله من غير حاجه احنا اخوات

    اختك جميله

    ردحذف
  5. هناك فرق بين الاخوه الاشقاء
    وايضا بين التوائم
    بالطباع وبطريقه المعيشه

    على احر من الجمر للجزء الثاني

    al2lb al7zeen

    ردحذف
  6. السلام عليكم

    ازيك ياقلب ياقمر

    تسلم ايدك ياعسل

    وجارى وضع الجزء الثانى

    جميله المصرى

    ردحذف
  7. والله قصصك جميله بجد يا جميله ولها رونق خاص جداا

    مكتوبنا maktoobna

    ردحذف
  8. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    ربنا يخليك اخى الكريم مكتوبنا

    والله منور المدونه بتواجد العطر

    ويارب كل أعمالى تنول اعجابك خلاص بقى مش محتاج دعوه البيت بيتك

    اتفقنا

    تسلم ايدك

    اختك جميله المصرى

    ردحذف